اكد المهندس خالد خليفة عامر رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب أن مشروع تحسين النافثا الجديد يهدف إلى مضاعفة إنتاج البنزين (92-95 ) عالى الأوكتين الخالى من الإضافات الضارة بالبيئة بزيادة حوالى 850 ألف طن سنوياً بالإضافة إلى زيادة منتجى البوتاجاز والهيدروجين ،
وأشار إلى أن معدلات إنجاز العمل بالمشروع تسير وفق التوقيتات الزمنية المحددة حيث يتم حالياً تنفيذ الاعمال الميكانيكية وأن نسبة تقدم الأعمال بلغت أكثر من %91
حيث من المخطط الانتهاء من المشروع فى سبتمبر القادم وافتتاحه فى نوفمبر 2018
جاء ذلك خلال تفقد وزير البترول موقف تقدم الأعمال فى المشروع الجديد لإنشاء وحدتي تحسين النافثا والتنشيط المستمر للعامل المساعد بشركة أنربك ، وأكد المهندس طارق الملا على أن الوزارة تعطى دفعة قوية لإنجاز المشروع وحريصة على التعجيل بوضعه على الإنتاج قبل الموعد المحدد ، نظراً لأهمية المنتجات المستخرجة للسوق المحلى والتى سوف تساهم فى تقليل الاستيراد وتوفير العملة الصعبة